علامات الاشتياق بعد الفراق

ماهي علامات الاشتياق بعد الفراق؟ متى أعاود الاتصال بشريكي السابق بعد تطبيق “قاعدة صفر تواصل؟” كلها أسئلة يسعى الجميع للإجابة عنها , رغم أن المدة التي تمت الإشارة إليها في المقال السابق هي ثلاثين يوما على الأقل, إلا أن هذه المدة تبقى نسبية و تختلف من شخص لآخر. فالمدة في حد ذاتها ليست قاعدة رياضية و الهدف منها هو جعل شريكك يلاحظ ما مدى رتابة الحياة بدونك و مدى قيمة الشخص الذي هو على وشك أن يخسر و ربما للأبد. و من جهة أخرى الهدف من عدم التواصل لمدة معينة هو جعل نفسك شخصا أكثر جاذبية بالعمل على تطوير نفسك و التعلم من الأخطاء التي ارتكبتها في علاقتك السابقة. و بالتالي, فإن الوقت المناسب للتواصل مع شريكك السابق مجددا يعتمد بالدرجة الأولى على مدى استعدادك من الناحية النفسية للسمو بعلاقتكما مجددا و القدرة على تحمل الآثار النفسية في حالة لم يبدي شريكك السابق رغبة في مواصلة المشوار. إن لم تكن جاهزا بالشكل الكافي فواصل مشوارك حتى يشتد بنيانك النفسي و تكون قادرا على اتخاذ هذه الخطوة.

و مع ذلك فهناك علامات عدة قد تساعدك على معرفة ما إذا أراد شريكك السابق التواصل مجددا أم لا. في هذا المقال نستعرض أربعة منها.

1.طبيعة منشورات شريكك السابق على مواقع التواصل الاجتماعي:

طبيعة منشورات شريكك السابق على مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك, واتساب أو انستغرام الخ, تحدد بشكل كبير ما إذا كانت له رغبة في التواصل معك مجددا. قد يكون الأمر له علاقة بأغنيتكما المفضلة سابقا أو صورة لمكان عام كنتم ترتادونه من قبل أو حتى أنشطة معينة كنتم تزاولونها معا في الماضي. أي منشور له علاقة مباشرة بك هو علامة على أن شريكك السابق يود التواصل مجددا أو يحاول أن يحمسك من أجل اتخاذ هذه الخطوة.

  1. كثرة المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي بشكل غير طبيعي:

من العلامات التي تدل على أن شريكك السابق يسعى لإثارة انتباهك و التواصل معك مجددا هو التغير المفاجئ في عدد المنشورات التي يقوم بنشرها على تطبيقات التواصل الاجتماعي. هذا الانتقال الدراماتيكي  من صفر منشور إلى منشورات عديدة في اليوم رفقة أصدقائه و تفاصيل روتينه اليومي دليل آخر أنه يسعى إلى إثارة انتباهك و يود التواصل مجددا.

  1. التواصل مع أفراد عائلتك أو أصدقائك:

محاولة شريكك السابق التواصل مع أحد أفراد عائلتك أو أصدقائك المقربين هو دليل قاطع على أنه يريد التواصل مجددا. مستحيل أن تجد حبيبا سابقا يريد النسيان و تجاوز علاقتكما يقوم بهذه الخطوة. إن فعل, فهو فعلا يسعى للظهور في مجالك   و إعادة وصل حبل الود مجددا.

  1. إثارة انتباهك لمعاناته:

من بين العلامات التي تؤكد أن حبيبك السابق يشتاق إليك و يسعى إلى التواصل مجددا هو سعيه أن تكون على علم بالأوقات الصعبة التي يمر بها. سواء أكان هذا عن طريق منشورات عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي أو عبر أصدقاء مشتركين فإن الهدف واحد و هو ربما أنه يحتاجك بشدة و يشتاق إليك و يشتاق لمواساتك على غرار ما كنت تفعله في السابق.

هناك من العلاقات ما يستحق فرصة ثانية لكن قبل الشروع في التواصل مجددا مع شريكك السابق, لا بد أن تكون على استعداد كامل و تأكد أن شريكك مستعد أيضا للعمل بشكل جاد من أجل إنجاح هذه العلاقة و تجاوز أخطاء الماضي. فلا تتسرع بمجرد ظهور إحدى هاته العلامات أو جلها و تذكر أن الهدف من العلاقة  هو جعلك شخصا أفضل و سعيد و ليس العكس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *